بيان من السيدة أم روم الى الرأي العام

15 أكتوبر,2019

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على نبيه الكريم أما بعد فيقول الله تعالى :{ يأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ } لقد ظهرت أصوات مبحوحة منذ التحرك في هذه الأرض المعروفة ب منطقة “أبوش 10″ حيث بدأ البعض يتحدث عن شائعات وتهم عدة بغير برهان ولا بينة ، ومما يقولون أن هذه الأرض منحت لي شخصيا من السيدة ” تكبر بنت أحمد ” حرم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز وهذا ما أنفيه لكم جملة وتفصيلا فالسيدة تكبر منت احمد لا علاقة لها بهذه الأرض ، فهي ملك للدولة وكانا فيها منذ سنة 1998م حتى الآن وتعاقبت عليها أحكام مختلفة ولم يكسر فيها شيء والجميع يعرف أنها مخططة وقد نشر المخطط علينا من قبل الشيخ صو المدير آنذاك وتم تخطيطها من قبل مهندسين من وزارة الإسكان وكان الجميع مستقرا ينتظر دفع الرسوم وفتح المجال لذلك ، فلو كانت الأرض كما يقولون لسيدة تكبر حرم الرئيس السابق لكانت عندها ” تيتر أفونسي ” وكامل أوراق الأرض سكنها أهلها واشتروها على مخطط الوزارة وسكنها الناس على طول هذه الفترة ولم تكن فيها مشاكل ولا نزاعات وقد شيدت فيها العمارات والدور والبناء بمختلف الأشكال، وشقت فيها الشوارع والساحات وهذا بمباركة ورعاية من وزارة الإسكان ومهندسيها ولم يتعرض لأحد من المواطنين بنى فيها طيلة هذه السنوات فلماذا الهدم الآن والتكسير ؟ ولماذا يتم إدخال السيدة تكبر بنت أحمد في موضوع لا ناقة لها فيها ولا جمل؟ نحن مواطنون لنا حق الملكية العقارية وندفع الرسوم المطلوبة للدولة وهو الذي كنا ولا زلنا ننتظره بان يفتح له المجال حتى ندفع تلك المبالغ ..وفي الوقت الذي كنا ننتظر فيه فتح المجال ودفع الرسوم ، تفاجأنا جميعا بهذا القرار الجائر ، الذي أتى بناء على تقارير جائرة وظالمة وتشم منها رائحة تصفية الحسابات السياسية ، الآن وقد بلغ السيل الزبى أوجه من خلال جميع المواقع الإعلامية المتنوعة هذه الرسالة لرأي العام وستكون في عدة نقاط حتى تتضح الصورة كاملة للجميع : 1- نؤكد على أن لا علاقة للسيدة تكبر بنت أحمد حرم الرئيس السابق بهذه الأرض لا من قريب ولا من بعيد مطلقا 2- نطالب من فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني أنا ومن معي من المواطنين الذي كسرت دورهم دون سابق إنذار وأصبحوا مشردين أن ينظر في هذا القرار في أسرع وقت ويتخذ موقفا شريفا شجاعا يحفظ لنا كرامتنا ويعيد لنا أرضنا وكامل ممتلكاتنا التي دمرت بشكل تعسفي جائر أمام الجميع 3- نطالب من السلطات والأحزاب السياسة والمجتمع المدني وكافة القوى الحية والفاعلين في الحقلين الإعلامي والحقوقي زيارة المنطقة “بوش 10 ” للوقوف على الدمار الذي لحق بنا في أرضنا ووطننا لمعرفة مدى خطورة وحجم الخسائر التي تحاول وزارة الإسكان الآن محو أثارها الكبيرة وطمسها أو نقلها الى مكان آخر .4- نطالب من جميع المتضررين التواجد و المرابطة في أرضهم وعدم التعرض للسلطات الوطنية بأي نوع من أنواع العنف أو التصدي خارج نطاق القانون والشرع . وفي الختام نطالب من الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني زيارة ميدانية في أسرع وقت ممكن ليسمع منا لا عنا ويحكم بنفسه وليس بناء على تقارير مزورة مدادها الحقد والكراهية وحب الانتقام .

تحياتي لكم ،، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السيدة أم روم .

%d مدونون معجبون بهذه: